كما توقعت «الأخبار الرياضي».. حلم دوري السوبر الأفريقي أصبح حقيقة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
كما توقعت «الأخبار الرياضي».. حلم دوري السوبر الأفريقي أصبح حقيقة, اليوم الخميس 22 يوليو 2021 07:53 مساءً

كتب: محمد حامد

في أبريل الماضي رصدت «الأخبار الرياضى» متابعة لفكرة إقامة دورى السوبر الأوروبي التي لم تُنفذ حينها، وتم الإشارة لمدى إمكانية تطبيقها في أفريقيا، خاصة أن جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم كان داعماً للفكرة بل طارحاً لها من الأساس خلال تواجده في اجتماع سابق مع الكاف.

توجهت «الأخبار الرياضي» حينها باستطلاع رأي عبد المنعم شطة العضو السابق في اللجنة الفنية للكاف وصاحب الخبرات الكبيرة في معرفة ما يدور داخل أروقة الاتحاد الأفريقي لتجاربه السابقة.

 

وكان شطة قد أكد حينها أن هناك رغبة سابقة بتطبيق الفكرة من الكاف إلا أن عدم حصول الأندية على «رخصة الأندية المحترفة»، أدى إلى تعطيل تنفىذ البطولة في شكلها الجديد، كما أضاف أن تطبيق دوري السوبر الأفريقي سيوفر على الكاف نفقات كثيرة التي تكون بسبب الاحتياج لعدد أكبر من الأطباء للكشف على المنشطات، وغيره من الأمور التي تترتب على إقامة عدد مباريات قد يتخطي المائة من الأدوار التمهيدية إلى المباراة النهائية وهو ما سيتقلص كثيراً مع دوري السوبر.

 

ومن ضمن الفوائد التي تحدث عنها نجم الأهلي السابق أن الرعاة لا يهتمون بالأدوار التمهيدية ويظهر ذلك جلياً في النقل التلفزيوني الذي يهتم أكثر مع بداية أدوار المجموعات، الآن تحولت الفكرة إلى مشروع بطولة، لم يحدد موعد انطلاقها أو نظامها وكل ما يخص لوائحها، إلا أن قرار اللجنة التنفىذية داخل الكاف منذ أيام كان واضحاً، والذى يفىد بالإسراع في دراسة جدوى مشروع دوري السوبر الأفريقي.

حتى هذه اللحظة لم يظهر الهيكل الأساسي للبطولة المنتظرة، إلا أن التكهنات تشير إلى تواجد 20 نادياً من كبار القارة فى دوري السوبر وسيكون على رأسها الأهلي والزمالك وستكون هناك أسماء بديهية مثل الترجى الرياضي التونسي وصن داونز الجنوب أفريقي وتى بى مازيمبي الكونغولي والوداد والرجاء المغربيين والهلال السوداني وأندية أخرى .

 

جوائز البطولة ستجعل التنافسية أعلى وأقوى من النسخة الحالية، حيث من المتوقع وصولها إلى 20 مليون دولار، علماً بأن البطل الحالي لدوري الأبطال يحصل على 2,5 مليون دولار فقط .

 

ومن الناحية الفنية بالتأكيد سترتفع نسب المشاهدة والإثارة والندية بين الفرق، خاصة أن احتمالية مواجهة الفرق الكبيرة في بداية البطولة بالنظام الحالي تكون قليلة وتبدأ المواجهات الشرسة في دور الثمانية وأحياناً في نصف النهائي، وهذا ما سيتغير فى دوري السوبر، ولكن قد يحتاج فقط لتغيير اسمه عند تطبيقه، ففي حال استمرار كأس السوبر الأفريقي الذي يلتقي فيه بطل دوري الأبطال مع الكونفدرالية سيكون هناك بطولتان تحملان مسمى السوبر.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق